مبادرة ابنِ العب احلم

مبادرة ابن-العب-احلم هي مبادرة للأطفال من الأطفال مستوحاة من طفل وأم في دولة الإمارات العربية المتحدة أرادوا إحداث تغيير إيجابي في حياة الأطفال اللاجئين. من أجل يوم اللاجئ العالمي لعام 2016، وبروح العطاء في شهر رمضان الكريم، رتبت مؤسسة الغدير للحرف الإماراتية لإرسال الهدايا للأطفال اللاجئين التي أعدها أطفال الإمارات العربية المتحدة للاستمتاع بها في عيد الفطر المبارك. كان الأطفال اللاجئون في مخيم الهلال الأحمر الإماراتي للاجئين في الأردن، الذي يستضيف النساء والأطفال المعرضين للخطر الذين تركوا منازلهم وأسرهم.

وشاركت مدارس مثل كرانليه، وأكاديمية الشيخ زايد الخاصة (بنات وبنين)، وأكاديميات الدار، والمدرسة الأمريكية الدولية بشغف. حيث قام أطفال الإمارات بتزيين الصناديق بأسمائهم وأعلام بلادهم ورسومات ورسائل الجميلة. كان الأطفال يملؤون الصناديق بمكعبات الليجو (ابن)، كرات كرة القدم (العب)، أقلام التلوين والأوراق (احلم). وفي الوقت العيد تطوع المصور الإماراتي الشهير وسفير الأمم المتحدة للنوايا الحسنة حمد الكعبي بالسفر إلى المخيم لتوزيع صناديق والتقاط صورة فرحة الأطفال.

في عام 2018، سنقوم بتوزيع 2،000 صندوق "احلم" للأطفال في الإمارات العربية المتحدة لملء أقلام التلوين والأوراق لإرسالها إلى أطفال مخيم اللاجئين. يستضيف مخيم اللاجئين حوالي 2500 طفل يحتاجون إلى رسائل طيبة ومواد تلوين لتلهمهم بالحلم. وستكون صناديق "احلم" متاحة لتبرع بقيمة 10 دراهم في المدارس المشاركة. وسوف يتم خياطة بعض رسومات الأطفال اللاجئين على لحافات بصنع النساء اللاجئات لمبادرة "درز الأمل". (انقر هنا لمعرفة المزيد عن مبادرة درز الأمل)